كيف اساهم في بناء مسجد

كيف اساهم في بناء مسجد في السعودية

 كيف اساهم في بناء مسجد

  

كيف اساهم في بناء مسجد، فإن السعي في بناء أو إعمار بيت من بيوت الله عمل عظيم جدًا، فأنت بهذا المسجد تعلي ذكر الله، ويتعلم المسلمين فيه أمور دينهم، وتتم فيها حلقات حفظ القرآن الكريم، فأنت بهذا الشكل قد ربحت من كل النواحي، ومجهودك وسعيك في ميزان حسناتك، فلا تبخل على نفسك في أنك تشارك أو تساهم في بناء مسجد، ولكن أود أن أنبهك على شيء في غاية الأهمية وهو الإخلاص، فإن العمل الذي يكون فيه سمعة وتفاخر وكبرياء مستحيل أن يقبل عند الله ويحبط هذا العمل، فيجب أن يكون هذا العمل خالص لوجه الله الكريم حتى تفوز بالحسنات، ويكون صدقة جارية لك، فتعال معي الآن ونتعرف سويًا في هذا المقال عن ما يخص هذا الموضوع.

 

الاحاديث الواردة في فضل بناء المسجد

المسجد هذا مكان للعبادة كما هو معروف، فأنت عندما تسعى في طلب بناء مسجد، فقد أقدمت على أفضل وأعظم عمل تتقرب به إلى الله، فقد وردت أحاديث وآيات قرآنية تبين فضل بناء المساجد ومن أهمها الآتي:

  • فإن عمارة المساجد سواء إقامتها أو ترميمها أو السعي في توفير ما يحتاجه المسجد، فهذا يدخل في ثواب الصدقة الجارية، وحتى إذا كنت سوف تـ شارك في بناء مسجد بمبلغ قليل، فعَن أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ مِمَّا يَلْحَقُ الْمُؤْمِنَ مِنْ عَمَلِهِ وَحَسَنَاتِهِ بَعْدَ مَوْتِهِ عِلْمًا عَلَّمَهُ وَنَشَرَهُ، وَوَلَدًا صَالِحًا تَرَكَهُ، وَمُصْحَفًا وَرَّثَهُ، أَوْ مَسْجِدًا بَنَاهُ، أَوْ بَيْتًا لِابْنِ السَّبِيلِ بَنَاهُ، أَوْ نَهْرًا أَجْرَاهُ، أَوْ صَدَقَةً أَخْرَجَهَا مِنْ مَالِهِ فِي صِحَّتِهِ وَحَيَاتِهِ يَلْحَقُهُ مِنْ بَعْدِ مَوْتِهِ» (رواه ابن ماجه وحسنه الألباني).
  • فـ من يريد بناء مسجد فإن الإنفاق عليه من حيث صيانته وتعميره ففضله عظيم جدًا، فقد ورد عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ: «مَنْ بَنَى مَسْجِدًا لِلَّهِ كَمَفْحَصِ قَطَاةٍ أَوْ أَصْغَرَ بَنَى اللَّهُ لَهُ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ» (رواه ابن ماجه وصححه الألباني).
  • أما فضل التبرع للمساجد كبير جدًا، وقد أثنى الله تعالى على من يعمر ويبني مساجده فقد قال تعالى في كتابه العزيز: {إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ فَعَسَى أُولَئِكَ أَنْ يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ} [التوبة:18].
  • وفي الصحيحين أن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: «مَنْ بَنَى مَسْجِدًا يَبْتَغِي بِهِ وَجْهَ اللَّهِ بَنَى اللَّهُ لَهُ مِثْلَهُ فِي الْجَنَّةِ».

ربما تفيدك قراءة: أقسام العبادة و الأولويات في الإسلام

الاحاديث الواردة في فضل بناء المسجد
الاحاديث الواردة في فضل بناء المسجد

بناء مساجد رخيصة

أخي المسلم لا تستصغر أي عمل حتى لو كان بالقليل من مالك، فإنك تتعامل مع الحي القيوم، فعمل القليل عند الله كبير، فسؤالك  كيف ابني مسجد بمبلغ قليل من الماء، فلا تقلق يمكنك ذلك، فهناك مؤسسات مختصة لهذه المشاريع، فيمكن أن تتواصل معهم وتتبرع بهذا المبلغ لتعمير أو بناء بيوت الله، فبذلك تكون قد ساهمت في هذا العمل العظيم، فيوجد مساجد كبيرة وبنائها غالي الثمن، ويوجد مساجد صغيرة ورخيصة في نفس الوقت، ولكن يوجد بها المتطلبات الأساسية في المساجد وهذا أهم شيء.

ربما تفيدك قراءة: انواع العبادة الظاهرة والباطنة.. راقب قلبك وجوارحك

ومن شروط بناء مسجد التي يجب مراعاتها عند عملية البناء حتى لا نخالف الشرع كالآتي:

  • ينبغي أن يراعى كون بنائها لائقاً بدور العبادة فليس المسجد فندقاً أو مجمعاً حكومياً، فبناء المسجد يحتاج إلى تهيئة لمكان الصلاة بتوسيع مدخله ومساحته، وتهيئته للقبلة، وبعض المساجد لا تراعى فيها هذه الأمور فيجد الداخل ضيقاً في الممر أو في أماكن الصفوف، وربما كانت القبلة إلى جهة الزاوية فيختلط على كثير من الناس.
  • وكما ينبغي التقليل من التحسينات التي لا تجلب خشوعاً، ولا تعين مصلياً عليه، فليس من المهم توفير الرخام والجرانيت، وصرف الأموال في ذلك، والمبالغة في أدوات وأثاث المسجد قال أبو سعيد الخدري رضي الله عنه: “كان سقف المسجد من جريد النخل”، وقال أنس رضي الله عنه: “يتباهون بها ثم لا يعمرونها إلا قليلا”.
  • أيضًامن ضوابط بناء المساجد ينبغي أن يراعى وجود مدخل مستقل للنساء بعيداً عن الاختلاط، والمضايقات، والفتنة.
  • ومن الأمور التي تراعى عند بناء المساجد: ألا تكون دورات المياه داخلة في حدود المصلى أو المسجد، وألا تكون مستقبلة للقبلة أو مستدبرة لها فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((إذا أتيتم الغائط فلا تستقبلوا القبلة، ولا تستدبروها، ولكن شرقوا أو غربوا)) متفق عليه، وعلى تقدير جواز ذلك في البنيان فالأولى عدمه خروجاً من الخلاف، ولأنه الأفضل بلا نزاع.

ربما تفيدك قراءة: أنواع العبادة والغاية منها

وبالنسبة لـ شروط تسليم مسجد للاوقاف المصرية الآتي:

  • يجب أن لا تقل مساحة المسجد تقريبًا عن 175 متر مربع.
  • التقدم بطلب ضم باسم المسجد.
  • في حالة إذا كان المسجد مبني على أرض زراعية لا بد من موافقة الزراعة على ذلك.

ومن الجدير بالذكر أن قانون المساجد، فكل دولة إسلامية تضع لها قانون خاص بتلك المساجد، ويجب أن يكون هذا القانون وفقًا للشريعة الإسلامية ولا تخالفه.

من يريد بناء مسجد
من يريد بناء مسجد

ربما تفيدك قراءة: انواع العبادة في الاسلام.. لا تقصر في أي منها

اجر بناء مسجد لميت

فإن الميت يحتاج إلى صدقة ترحمه مما يجده، فقد ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم حديث يبين أن الأعمال الصالحة والصدقات تنفع الميت فقد قال: ” يتبع الميت ثلاث، فيرجع اثنان ويبقى واحد: يتبعه أهله وماله وعمله، فيرجع أهله ومالهن ويبقى عمله” فإن الصدقة من أعظم الأبواب التي ينتفع بها الميت بعد موته، فالشخص الذي يساهم في إعمار بيت من بيوت الله، فعندما يموت  تدعو له الناس دعاء لمن ساهم في بناء مسجد، فما أعظم من هذا العمل الذي ينفع العبد من حياته وبعد مماته.

فاعل خير يرغب في بناء مسجد

فإن مشروع بناء المساجد يشرف عليه جمعيات، فعندما تقبل على مثل هذه المشاريع وتبتغي بناء مسجد في الدولة التي تعاني من نقص المساجد، وتريد أن تعرف كم تكلفة بناء مسجد في الدول الفقيرة ، فسوف تقدم لك المساعدة وتوضح لك، حتى تضع مالك في المكان المناسب.

وفي نهاية حديثنا عن كيف اساهم في بناء مسجد، فبعد معرفتك لفضل وأجر هذا العمل، سوف تعجز أو تبخل!

 

ربما تفيدك قراءة:  أنواع العبادة.. مقال يسهل عليك الصالحات

شارك في بناء مسجد
شارك في بناء مسجد

المصدر: موثوق

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

انتقل إلى أعلى